وصل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بعد ظهر الجمعة إلى الجزائر في زيارة رسمية تلبية لدعوة من نظيره الجزائري عبد العزيز بوتفليقة.
وقالت وكالة الأنباء الفرنسية إن الرئيس بوتفليقة كان في استقبال بوتين الذي يرافقه وفد كبير في مطار هواري بومدين.
وكان من المقرر أن تستمر الزيارة يومين اعتبارا من الخميس لكنها قلصت ومن ثم اختصرت لبضع ساعات دون صدور أي تفسير رسمي سواء عن موسكو أو عن الجزائر.
وقالت مجلة روسية نقلا عن شركة روسوبورنيكسبورت التي تعمل في مجال تصدير الأسلحة إن قرار اختصار الزيارة مرده خلافات حول مفاوضات تتصل ببيع أسلحة روسية إلى الجزائر في مقابل إلغاء الديون المترتبة على الجزائر لروسيا والتي تقدر بحوالي 5.5 مليار دولار.
مما يذكر أن الرئيس بوتفليقة قام بزيارة روسيا في شهر أبريل/نيسان من عام 2001 تم خلالها توقيع اتفاق شراكة استراتيجية بهدف تنشيط التبادل الثنائي بين الدولتين.

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟