صرح وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري أن دعوة إيران القوات البريطانية إلى الانسحاب من جنوب العراق غير مقبولة .
وقال زيبارى فى مؤتمر صحفى إن الحكومة العراقية فقط هى التى يحق لها أن تتخذ القرار بشأن تلك القوات موضحا أن وجودها في العراق تمت الموافقة عليه من جانب الحكومة والشعب كما أنه يأتي وفقا لتفويض دولي يحظى بموافقة مجلس الأمن الدولي.
وكان وزير الخارجية الإيراني منوشهر متقى دعا إلى انسحاب القوات البريطانية من جنوب العراق خلال زيارته للبنان يوم الجمعة الماضي .
وقد جددت ايران اتهاماتها للقوات البريطانية هناك باثارة التوتر العرقي فى ايران وخاصة فى الاقليم الجنوبي عبر الحدود مع العراق والذي تقطنه غالبية من العرب واعتبر وزير الخار جية الايراني أن ذلك يعد تهديدا لأمن إيران .
الوزير العراقي رفض أيضا دعوة السلطات المحلية فى البصرة الى انسحاب القوات الدنماركية .

المزيد

توقع صندوق النقد الدولي مؤخرا تباطؤ الطلب العالمي على النفط الخام بشكل مستمر ليصل الى ذروته خلال عقدين من الان، الدراسة التي اشرف على كتابتها عدد كبير من المختصين والخبراء الاقتصاديين عزت هذا التباطؤ المتوقع الى التطور والتحسن الطويل في كفاءة استهلاك الطاقة وايجاد البدائل عن النفط الذي تحول الى اتجاه يحجبه حاليا الاقتصاد والتوسع السكاني لكنه سيكون اوضح خلال السنوات المقبلة ممهدا لخفض الطلب على النفط.

لكن ماذا عن العراق؟ هل هو الاخر مهدد بفقدان ثروته؟