Accessibility links

غارة جوية تستهدف حفل زفاف في اليمن


يمنيون في موقع تعرض للقصف في حجة

استهدفت غارة جوية للتحالف الذي تقوده السعودية ضد الحوثيين في اليمن حفل زفاف في محافظة حجة شمال غرب اليمن.

وأدى الحادث الذي وقع مساء الأحد إلى مقتل 33 شخصا، بينهم العروس، حسبما أفاد به مراسل قناة الحرة.

تشير المعلومات الأولية إلى معظم القتلى من النساء والأطفال الذين تجمعوا في خيام نصبت لحفل الزفاف بمديرية بني قيس.

ونقل مراسلنا عن مصادر محلية القول إن الضربة أدت أيضا إلى إصابة 55 شخصا بجروح، بينهم 30 طفلا.

ولم يصدر التحالف بعد توضيحا بشأن الحادث، لكن مسؤولا في الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا قال إن معلومات أوردها شهود عيان تشير إلى حصول غارة للتحالف في منطقة حجة، مشيرا إلى عدم وجود تفاصيل لديه بشأنها.

وقال مستشار وزير الإعلام اليمني مختار الرحبي لموقع الحرة، إن الحكومة اليمنية ستصدر بيانا في وقت لاحق لتوضيح ما جرى في حجة، وشدد على أن الحكومة اليمنية تدين استهداف المدنيين من أي طرف سواء من قبل الحوثيين أو من قبل التحالف.

عضو مجلس الشورى السعودي محمد آل زلفى نفى من جهته استهداف التحالف العسكري الذي تقوده السعودية لأي تجمعات مدنية في اليمن.

وقال لموقع الحرة إن طائرات التحالف تستهدف فقط المواقع العسكرية التابعة للحوثيين في اليمن.

وينفذ التحالف منذ 2015 عمليات برية وجوية ضد الحوثيين الذين يسيطرون على جزء كبير من مناطق الشمال، ويتهمهم بتلقي دعم عسكري ولوجستي من إيران.

ونفى التحالف بشدة في عدة مناسبات استهداف المدنيين على الإطلاق، وأكد التزامه بالقوانين والأعراف الدولية المتعلقة بالصراعات، لكنه أقر بأن بعض ضرباته أصابت خطأ مواقع مدنية.

XS
SM
MD
LG