Accessibility links

موجة حر غير مسبوقة في شنغهاي


موجة حر في شنغهاي

بلغت الحرارة مستويات قياسية جديدة في شنغهاي مناهزة 41 درجة مئوية، في أعلى مستوى منذ البدء بتسجيل بيانات في هذا الخصوص قبل نحو قرن ونصف.

ونقل إلى مستشفيات المدينة الأكثر اكتظاظا بالسكان في الصين عدد من المرضى يعانون من توعكات ناجمة عن الحر، بحسب ما أفادت به وسائل إعلام حكومية.

وفي حديقة الحيوانات، قدمت كتل مجلدة للحيوانات واستفادت دببة الباندا من فرصة لأكل التفاح المثلج. وتعاني شنغهاي من موجة حر منذ أكثر من أسبوعين ويعد يوم الجمعة (40,9 درجة مئوية) أشد الأيام حرا فيها منذ البدء بتسجيل معطيات في هذا الخصوص سنة 1872، بحسب خدمة الأرصاد الجوية المحلية.

وكان الرقم القياسي السابق يعود لعام 2013 عندما بلغت الحرارة 40,8 درجة مئوية. ورفعت حالة الإنذار إلى أقصى مستوياتها "الأحمر" في شنغهاي للمرة الأولى هذه السنة ودعت السلطات السكان إلى البقاء في أماكن تكون فيها الحرارة معتدلة وتجنب الخروج لوقت طويل.

وتحدثت صحيفة "شنغهاي ديلي" عن ارتفاع ملحوظ في عدد المصابين "في شجارات أو حوادث سير"، إذ "يستاء الناس بشكل أسرع في ظل الحر الشديد".

والأمر سيان على ما يبدو بالنسبة إلى الحيوانات، فقد كشفت وسائل إعلام حكومية عن ازدياد في عضات الكلاب.

المصدر: خدمة دنيا

XS
SM
MD
LG