Accessibility links

قاتل المسن على فيسبوك ينتحر


صورة المشتبه فيه نشرها حساب شرطة المدينة على تويتر

أفادت سلطات بنسلفانيا الثلاثاء بأن المشتبه فيه ستيف ستيفنز المتهم بجريمة قتل بثها مباشرة على فيسبوك، انتحر بإطلاق النار على نفسه بعد أن طاردته سيارات شرطة الولاية لفترة قصيرة.

وأوضحت السلطات أن الشرطة رصدت ستيفنز صباح الثلاثاء في مقاطعة إيري التابعة لبنسلفانيا.

تحديث (الاثنين 23:15 ت.غ)

خصصت السلطات الأميركية الاثنين 50 ألف دولار مكافأة لمن يدلي بأي معلومات تفيد بمكان تواجد المشتبه فيه ستيف ستيفانز بعد أن نشر في بث حي مشاهد قتله لرجل مسن في كليفلاند بولاية أوهايو.

وذكرت صحيفة نيويورك تايمز نقلا عن شرطة فيلاديلفيا أنها توصلت بعدد من التقارير حول مكان تواجد المشتبه فيه دون التأكد من صحتها، فيما تجري فرق الشرطة عمليات تمشيط للأحياء القريبة من المدارس كإجراء احتياطي.

وقال رئيس شرطة كليفلاند كالفين ويليامز إن الأبحاث لا تزال متواصلة في كل الأماكن التي كان المشتبه فيه يتوافد عليها، ومن بينها مكان إقامة أسرته.

وعثرت الشرطة على أسلحة ومتعلقات ذات صلة بعملية التحقيق، وتابع ويليامز "يمكننا القول وبدون أدنى شك أن المشتبه فيه مسلح".

تحديث (الاثنين 20:59 ت.غ)

تبحث السلطات الأمنية في ولاية أوهايو عن متهم بقتل رجل مسن الأحد أثناء بث حي على صفحته على موقع فيسبوك.

وتطارد شرطة مدينة كليفلاند الواقعة في ولاية أوهايو رجلا يدعى ستيف ستيفانز، قالت إنه أطلق النار على رجل مسن وأرداه قتيلا، وفق ما نقلت وكالة أسوشيتد برس عن رئيس شرطة المدينة كالفين ويليامز.

وقالت الشرطة إن الضحية يبلغ من العمر 74 عاما، ويدعى روبرت كودوين، ووجه عمدة المدينة فرانك جاكسون نداء إلى المشتبه فيه، داعيا إياه إلى تسليم نفسه، حسب نفس الوكالة.

وادعى ستيفانز أثناء بثه المباشر على فيسبوك أنه قتل عددا من الأشخاص، ولكن شرطة المدينة لم يتسن لها التأكد من أقواله.

وتداولت وسائل إعلام مختلفة وناشطون مقطع فيديو يفترض أنه مرتبط بجريمة القتل.

وقالت الشرطة إن ستيفانز قام ببث حي على شبكات التواصل الاجتماعي مساء الأحد، قبل أن يتم حذفه بعد ثلاث ساعات.

ونشر حساب شرطة مدينة كليفلاند على تويتر صورة للمشتبه فيه، داعية من تعرف عليه إلى الاتصال بخدمة الطوارئ:

ووصف متحدث باسم فيسبوك لوكالة أسوشيتد برس الحادث بأنه "جريمة مروعة ونعمل بجهد قصد توفير فضاء آمن في الموقع".

المصدر: وكالة أسوشيتد برس

XS
SM
MD
LG