Accessibility links

إل تشابو في صحة جيدة ويتعلم الإنكليزية في زنزانته


إل تشابو

أكدت الحكومة الأميركية أن تاجر المخدرات المكسيكي الشهير خواكين "إل تشابو" غوسمان "في صحة جيدة" وهو يتعلم اللغة الإنكليزية في زنزانته، رافضة طلب الدفاع التخفيف من ظروف سجنه.

وكان محامو المكسيكي المتهم بأنه كان زعيما لأحد أقوى كارتلات المخدرات في العالم والذي تمكن من الفرار مرتين من سجن مكسيكي، طالبوا بتخفيف ظروف سجنه.

ومنذ تسليمه إلى الولايات المتحدة في 19 كانون الثاني/يناير، وضع "إل تشابو" في زنزانة منفردة في جناح يحظى بحراسة مشددة في سجن مانهاتن الفدرالي. ويؤكد محاموه أنه يقبع 23 ساعة في اليوم في زنزانة لا يدخلها النور الطبيعي فيما "صحته الجسدية والنفسية" تتدهور ويعاني من "هلوسات سمعية".

إلا أن الحكومة الأميركية رفضت هذه الادعاءات في وثيقة تقع في 40 صفحة رفعتها إلى المحكمة. وجاء في الوثيقة أن "المتهم يشتكي من ظروف سجنه إلا أن أحد محاميه المكسيكيين سيلفيا ديلغادو قالت للصحافة إن معاملته في الولايات المتحدة أفضل بكثير مما كانت عليه في المكسيك وإن صحته تتحسن".

وشددت على أن عزلته ليست تامة إذ يسمح لنحو 30 شخصا بزيارته ويتحدث 21 ساعة أسبوعيا بشكل وسطي مع محاميه ومعاونيه القانونيين.

وأضافت الحكومة الأميركية أن هؤلاء "يعلمونه على ما يبدو الانكليزية".

المصدر: خدمة دنيا

XS
SM
MD
LG