Accessibility links

هايلي: مستعدون للتحرك إذا فشل مجلس الأمن في سورية


مندوبة واشنطن في الأمم المتحدة نيكي هايلي

طالبت الولايات المتحدة الاثنين مجلس الأمن الدولي بالدعوة إلى وقف إطلاق النار في دمشق ومنطقة الغوطة الشرقية التي تسيطر عليها المعارضة.

وقالت المندوبة الأميركية إلى الأمم المتحدة نيكي هايلي إن واشنطن على استعداد "للتحرك عند الحاجة" حال فشل مجلس الأمن في فرض هدنة في سورية.

ووزعت واشنطن مسودة قرار على أعضاء مجلس الأمن تطالب بوقف فوري للقتال لمدة 30 يوما كما تطلب من الأمين العام للمنظمة أنطونيو غوتيريش "الإسراع بإعداد مقترحات لمراقبة تنفيذ وقف القتال وأي تحرك للمدنيين".

وقالت هايلي في جلسة لمجلس الأمن إن وقف إطلاق النار الذي اعتمده المجلس قبل أسبوعين "فشل" مع تصعيد الحكومة السورية بدعم من روسيا هجومها على الغوطة، مضيفة "لقد قمنا بصياغة مشروع قرار جديد لا يسمح بأي التفاف" عليه.

XS
SM
MD
LG