Accessibility links

الولايات المتحدة تفرض عقوبات على شبكة تابعة للحرس الثوري


مبنى وزارة الخزانة الأميركية

فرضت وزارة الخزانة الأميركية عقوبات اقتصادية على شبكة تتألف من أشخاص وشركات متهمة بتزييف عملة دعما لأنشطة الحرس الثوري الإيراني.

واستهدفت العقوبات أربع شركات وشخصين تورطوا في طباعة عملة يمنية مزيفة بمئات ملايين الدولارات لحساب إيران. والشخصان هما إيراني يدعى رضا حيدري والآخر محمد سيف الذي لم تكشف جنسيته.

وقال وزير الخزانة ستيفن منوشن الاثنين إن المخطط يكشف المستويات العميقة للخداع لدى الحرس الثوري-فيلق القدس، واستعداده للعمل ضد شركات في أوروبا وحكومات في الخليج وباقي العالم من أجل دعم أنشطته.

وأوضح المتحدث الإقليمي باسم وزارة الخارجية الأميركية للإعلام العربي ناثان تاك، أن العقوبات الجديدة تهدف إلى ردع تحركات طهران المزعزعة للاستقرار في المنطقة، وسلوكها التوسعي.

وأشار تاك إلى أن عقوبات وزارة الخزانة هي جزء من استراتيجية شاملة وضعتها إدارة الرئيس دونالد ترامب لمواجهة إيران وأذرعها في المنطقة، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة تواصل التنسيق مع شركائها وحلفائها في المنطقة لكبح النفوذ الإيراني.

XS
SM
MD
LG