Accessibility links

تقرير عن تأييد مصري لموقف ترامب من القدس.. ومصدر أمني ينفي


ترامب خلال لقاء السيسي في واشنطن - أرشيف

قالت صحيفة نيويورك تايمز السبت إنها حصلت على تسجيلات صوتية لمسؤول استخباراتي مصري تشير إلى أن مصر لا تعارض موقف الرئيس دونالد ترامب بشأن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وأشارت الصحيفة في تقرير إلى أن ضابطا يدعى أشرف الخولي أجرى مكالمات هاتفية بعدد من مقدمي برامج حوارية شهيرة، وقال في إحداها "مصر مثل أشقائها العرب يجب أن تدين القرار الأميركي علنا" لكنه دعا مقدمي البرامج إلى إقناع مشاهديهم بالقبول بالقرار الأميركي.

وقال المسؤول المفترض إنه ليس في صالح مصر الصراع مع إسرائيل "ونحن لن يكون بمقدورنا الدخول في حرب".

واقترح أن يقبل الفلسطينيون بمدينة رام الله في الضفة الغربية عاصمة لهم، وتساءل مرارا في التسجيلات الصوتية الأربعة التي حصلت عليها الصحيفة "ما الفرق بين القدس ورام الله"؟ وقال إن "الأهم هو إنهاء معاناة الشعب الفلسطيني".

وفي تعليق على التقرير، قال مصدر أمني مصري لمراسل قناة "الحرة" إن أشرف الخولي الذي أشارت إليه نيويورك تايمز "نصاب"، مؤكدا عدم وجود ضابط يحمل هذا الاسم في المنصب الذي ذكرته الصحيفة، وأضاف أنه يستغل هذا الادعاء للحصول على عدد من المزايا وبناء علاقات شخصية مع إعلاميين.

وأضاف المصدر أنه سبق التحذير من ذلك الشخص، وقال إنه سبق أن قام العديد من الأشخاص بانتحال صفة ضباط شرطة أو مسؤولين بالدولة للنصب على المواطنين من خلال إيهامهم بعلاقاتهم الشخصية داخل الأجهزة الأمنية التي يعملون بها.

المصدر: نيويورك تايمز/ مراسل الحرة

XS
SM
MD
LG