Accessibility links

واشنطن لن تحظر الحواسيب على الرحلات من أوروبا


مسافرون في مطار برلين

قال مسؤولو أمن الطيران الأميركي الثلاثاء إنه لن يتم فرض حظر على حمل أجهزة الكمبيوتر المحمولة على متن الطائرات القادمة من أوروبا، والذي تم اقتراحه لمنع محاولة تنظيم داعش من إدخال أي اجهزة إلكترونية مفخخة إلى الطائرات.

إلا أن وزارة الأمن الداخلي قالت إن الحظر المفروض حاليا على جميع الرحلات الجوية القادمة من الشرق الأوسط، يمكن أن يطبق لاحقا في أوروبا "اذا استدعت المعلومات الاستخباراتية أو مستوى التهديد ذلك".

وفي مناقشة هاتفية مع مفوض الشؤون الداخلية الأوروبي ديمتريس افراموبولوس ومفوضة النقل فيوليتا بولك الثلاثاء، أوضح وزير الأمن الداخلي جون كيلي أن فرض حظر على حمل المسافرين أجهزة كمبيوتر لوحية ومحمولة على متن الطائرات المتجهة إلى الولايات المتحدة "لا يزال مطروحا"، بحسب بيان الوزارة.

في 21 آذار/مارس الماضي، أعلنت واشنطن حظرا على أجهزة الكمبيوتر وغيرها من الأجهزة الالكترونية باستثناء الهواتف المحمولة على متن الطائرات التي تقوم برحلات مباشرة إلى الولايات المتحدة من 10 مطارات من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وجاءت الخطوة بعد أن حصل مسؤولو الاستخبارات على معلومات بأن داعش يخطط لوضع قنبلة داخل جهاز إلكتروني.

وأجبر المسافرون الذين ينطلقون من بعض المطارات إلى الولايات المتحدة على وضع الأجهزة الإلكترونية داخل الأمتعة.

وبعد ذلك بيوم، أعلنت بريطانيا حظرا مماثلا على الطائرات القادمة من ست دول، وبحلول مطلع أيار/مايو هددت وزارة الأمن الداخلي بفرض قيود مماثلة على الرحلات من أوروبا إلى الولايات المتحدة.

XS
SM
MD
LG