Accessibility links

مكغيرك: داعش فقد 95 في المئة من أراض كان يسيطر عليها


بريت مكغيرك

أكد مبعوث الرئيس الأميركي للتحالف الدولي ضد داعش بريت مكغيرك الأربعاء على ضرورة الاستمرار في مشاريع دعم الاستقرار في المناطق المحررة في العراق وسورية، داعيا المجتمع الدولي لتقديم المزيد من المساعدات.

وجاءت تصريحات مكغيرك في اختتام اجتماع للمدراء السياسيين للمجموعة المصغرة لدول التحالف الدولي ضد تنظيم داعش بقيادة واشنطن، الذي استضافه الأردن وشارك فيه ممثلون عن 27 دولة وعدد من المنظمات الدولية، حسب ما ذكرت وكالة الأنباء الأردنية.

وفي استعراض لمستجدات العمليات العسكرية في سورية والعراق، قال مكغيرك إن تنظيم داعش خسر 95 في المئة من الأراضي التي كان يسيطر عليها، وأشار لجهود قوات التحالف الدولي في "وقف تدفق المقاتلين الإرهابيين الأجانب ووقف تمويلهم".

ولفت المسؤول الأميركي إلى ضرورة استكمال الانتصارات العسكرية "بتحرك دبلوماسي سياسي".

وأكد مستشار وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني السفير نواف التل من جهته على أهمية إيجاد "حلول سياسية مستدامة" للنزاعات الراهنة في المنطقة، مجددا التزام المملكة بالعمل مع المجتمع الدولي للقضاء على داعش.

وأضاف أن "الانتصارات العسكرية ضد داعش في سورية، وانخفاض مستويات العنف في البلاد، يجب أن يعزز بعملية سياسية وفقاً للقرار 2254 وبيان جنيف 1، والوصول لحل سياسي يقبل به الشعب السوري".

وناقش الحضور عدة ملفات خلال الاجتماع منها "مستجدات الحملة العسكرية للتحالف، والمساعدات الإنسانية وجهود الاستقرار في مدينة الرقة والعراق، ومساعي القضاء على تنظيم داعش في غرب أفريقيا وأفغانستان والفلبين".

يذكر أن المملكة الأردنية استقبلت اجتماع المدراء السياسيين الأول للتحالف الدولي بقيادة واشنطن عام 2015.

المصدر: وكالة الأنباء الأردنية

XS
SM
MD
LG