Accessibility links

التحالف الدولي: قافلة داعش انقسمت إلى مجموعتين في سورية


حافلات تنقل عناصر داعش من الأراضي اللبنانية إلى منطقة البوكمال السورية

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش الأحد إن قافلة تابعة للتنظيم تحاول الوصول إلى أراض يسيطر عليها في سورية انقسمت إلى مجموعتين.

وأضاف أن مجموعة من الحافلات بقيت في الصحراء في حين عادت مجموعة أخرى إلى مناطق تسيطر عليها الحكومة.

وكانت الحكومة السورية وجماعة حزب الله اللبنانية عرضت توفير ممر آمن للقافلة التي تضم نحو 300 عنصر مسلحين بأسلحة خفيفة و300 من أفراد أسرهم قبل أسبوع مقابل تسليم التنظيم لجيب كان يسيطر عليه على الحدود اللبنانية السورية.

لكن التحالف منع القافلة من دخول أراض يسيطر عليها التنظيم في شرق سورية قرب الحدود مع العراق عن طريق قطع الطرق وتدمير جسور.

وقال التحالف في بيان بالبريد الإلكتروني "ما زالت مجموعة في الصحراء إلى الشمال الغربي من البوكمال والمجموعة الأخرى اتجهت غربا صوب تدمر".

وقال التحالف في وقت سابق إنه اتصل بروسيا لتوجيه رسالة إلى الحكومة السورية بأنه لن يسمح بمرور القافلة وبأنه عرض مقترحات لكيفية إنقاذ المدنيين فيها من المعاناة.

وأضاف التحالف دون الخوض في مزيد من التفاصيل "جرى تقديم الغذاء والماء للقافلة".

وكان التحالف قد قال إنه لن يستهدف القافلة بشكل مباشر لأنها تضم مدنيين، لكنه قال في بيانه إنه قصف نحو 85 من عناصر تنظيم داعش بالقرب من القافلة.

وضرب التحالف كذلك 40 مركبة تابعة للتنظيم بالقرب من القافلة منها دبابة ونظام مدفعية وعربات مدرعة وعربات نقل للمساعدة في نقل المسلحين من القافلة إلى الأراضي التي يسيطر عليها التنظيم.

المصدر: رويترز

XS
SM
MD
LG