Accessibility links

إدارة أوباما تستعد للرد على التدخل الروسي في الانتخابات


ناخبون أميركيون يدلون بأصواتهم في ولاية نورث كارولينا- أرشيف

أفاد مسؤولون أميركيون بأن إدارة الرئيس باراك أوباما تبحث سلسلة إجراءات لمعاقبة روسيا على التدخل في الانتخابات الرئاسية الأميركية، بما في ذلك إجراءات إلكترونية وعقوبات اقتصادية واحتجاج دبلوماسي رسمي.

ونقلت صحيفة واشنطن بوست عن المسؤولين قولهم إن الإدارة تضع اللمسات الأخيرة على التفاصيل التي يرتقب أن تشمل خطوة سرية تتعلق على الأرجح بعمليات إلكترونية، وأشاروا إلى أن عناصر الرد الأميركي غير السرية قد يتم إعلانها هذا الأسبوع.

ومع اقتراب نهاية الفترة الرئاسية لأوباما، يعمل البيت الأبيض على اعتماد السلطة الضرورية لمعاقبة موسكو التي تتهمها أجهزة الاستخبارات الأميركية بالتدخل في الانتخابات.

وكان أوباما قد تعهد هذا الشهر بالرد على التدخل الروسي، على الرغم من نفي موسكو تورطها في أي عمليات قرصنة للتأثير على نتائج الانتخابات الأميركية.

ومن بين الخطوات الممكن اتخاذها، استخدام قرار تنفيذي أصدره أوباما في 2015 كان الهدف منه إعطاء الرئيس السلطة للرد على أي هجمات إلكترونية من الخارج تستهدف الاقتصاد أو الأمن الوطني الأميركي، لكنه لم يشمل المساعي لعرقلة النظام الانتخابي في الولايات المتحدة.

وقال المسؤولون إن القرار يمكن تعديله ليشمل بشكل واضح "التدخل في الانتخابات" أو إضافة النظام الانتخابي إلى "البنية الأساسية الحساسة" في الولايات المتحدة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG