Accessibility links

ابنة الجاسوس الروسي السابق تغادر المستشفى


يوليا سكريبال

غادرت ابنة الجاسوس الروسي المزدوج السابق سيرغي سكريبال المستشفى بعد أكثر من شهر على تعرضها للتسميم مع والدها بغاز أعصاب.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية أن يوليا البالغة 33 عاما، نقلت إلى مكان آمن بعد مغادرتها المستشفى في وقت متأخر الاثنين.

وأوضح مسؤول في مستشفى سالزبري أن مغادرة المرأة للمركز الطبي في هذه المرحلة لا يعني انتهاء مرحلة العلاج.

وعثر على سكريبال وابنته فاقدي الوعي على مقعد في مدينة سالزبري في جنوب بريطانيا وظلا في حالة حرجة لأسابيع حتى بدأت صحتهما تتحسن بسرعة.

وتقول بريطانيا إنهما تعرضا للتسميم بغاز أعصاب من فئة لها استخدامات عسكرية واتهمت روسيا بالوقوف وراء العملية. لكن موسكو نفت أي علاقة لها بالحادث الذي أدى إلى تدهور علاقاتها مع الغرب إلى أدنى مستوياتها منذ نهاية الحرب الباردة.

XS
SM
MD
LG