Accessibility links

استطلاع: غالبية مسلمي بريطانيا يرفضون العنف


من داخل أحد المساجد في لندن

كشف استطلاع جديد للرأي أن غالبية المسلمين البريطانيين يرفضون العنف وأنهم يريدون تطبيق بعض أحكام الشريعة في بريطانيا.

وأظهرت نتائج الاستطلاع، الذي أجراه معهد بوليسي إكستشينج للأبحاث، أن 78 في المئة يرفضون السماح للمتشددين بالتدريس في المدارس الإسلامية وأن 85 في المئة يرفضون استخدام العنف في الاحتجاجات السياسية.

وفي رد على سؤال: ماذا ستفعل لو وجدت قريبا لك يتجه إلى الانخراط في الإرهاب بسورية؟ قال 52 في المئة إنهم سيبلغون عنه الشرطة، فيما قال 22 في المئة إنهم سيتحدثون إليه مباشرة لتقديم النصيحة.

وقال أكثر من 92 في المئة من المستطلعة آراؤهم إن لديهم ارتباطات قوية ببريطانيا وإنهم يعتبرونها موطنا لهم.

وكشفت النتائج أيضا أن 43 في المئة يريدون تطبيق بعض أحكام الشريعة، وأن 44 يريدون أن تفرض المدارس الحجاب أو غطاء الوجه (النقاب) على الطالبات.

وأعرب أربعة في المئة فقط عنه اعتقادهم أن تنظيم القاعدة يقف خلف أحداث 11 أيلول/ سبتمبر، وقال 53 في المئة إنهم لا يعرفون الجهة المسؤولة عن تلك الهجمات الدامية.

المصدر: بزنس إنسايدر

XS
SM
MD
LG