Accessibility links

طيران الإمارات تخفض عدد الرحلات إلى أميركا


طائرة تابعة لطيران الإمارات

أعلنت شركة طيران الإمارات الأربعاء تخفيض رحلاتها إلى الولايات المتحدة إثر تراجع الطلب الناتج عن تشديد الإجراءات الأمنية التي تطال مواطني دول من الشرق الأوسط.

وشكت طيران الإمارات إضافة إلى شركة الاتحاد في أبوظبي والخطوط الجوية القطرية في الأسابيع الأخيرة من التأثير السلبي للإجراءات الأميركية على رحلاتها.

وقالت الشركة في بيان إنها قررت أن تخفض، اعتبارا من الشهر المقبل، "أعداد رحلاتها إلى خمس من محطاتها في الولايات المتحدة الأميركية، البالغ عددها 12 محطة".

وأوضحت أنها اتخذت هذا القرار "على أساس تجاري بعد تراجع الطلب على السفر إلى الولايات المتحدة نتيجة للإجراءات الأخيرة التي اتخذتها السلطات الأميركية".

وأضافت أن هذه الإجراءات شملت "التشدد في منح تأشيرات الدخول وتشديد التفتيش الأمني وعدم السماح للمسافرين باصطحاب أجهزتهم الإلكترونية في قمرات الركاب على الطائرات".

وقالت الاتحاد في بيان نقلته وكالة الأنباء الإماراتية من جانبها إن "الطلب على الرحلات من أبوظبي إلى الولايات المتحدة لم يشهد تغيرات كبيرة خلال الفترة الماضية"، مشيرة إلى أنه "لا يزال قويا على جميع الرحلات البالغ عددها 45 رحلة والتي توفرها الشركة أسبوعيا بين أبوظبي وست مدن أميركية هي نيويورك وواشنطن وشيكاغو وسان فرانسيسكو ولوس أنجليس ودالاس".

وفي آذار/مارس، منعت السلطات الأميركية حمل الحواسيب النقالة والأجهزة اللوحية إلى مقصورات الطائرات التابعة لتسع شركات تقلع من 10 مطارات دولية في بلدان عربية وفي تركيا، وقالت إنها قررت ذلك تحسبا لوقوع هجمات.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG