Accessibility links

متحدث: واشنطن ستبدأ سريعا تسليم الأسلحة لأكراد سورية


مقاتلون أكراد شمال سورية

أفاد المتحدث الأميركي باسم التحالف الدولي ضد داعش العقيد جون دوريان الأربعاء بأن واشنطن ستبدأ سريعا تسليم شحنات أسلحة إلى مقاتلين أكراد في سورية، رغم انتقادات الرئيس التركي رجب أردوغان الذي دعا الرئيس دونالد ترامب إلى التراجع عن هذا القرار.

وقال المتحدث إن قسما من العتاد موجود أصلا في المكان نفسه ويمكن توزيعه "سريعا جدا".

وأكد العقيد دوريان أن واشنطن ستتأكد من أن "كل قطعة سلاح" تسلم إلى مقاتلي الفصيل الكردي "ستوجه" ضد داعش.

ووفقا لوزارة الدفاع الأميركية، فإن واشنطن تنوي مد المقاتلين الأكراد بأسلحة خفيفة وذخائر وعربات مدرعة وتجهيزات هندسية.

وتشمل اللائحة "رشاشات ثقيلة" للتمكن من التصدي للشاحنات المفخخة للمتطرفين ومدافع هاون، حسب العقيد دوريان.

وقد أذن البيت الأبيض لوزارة الدفاع بتسليم أسلحة لـ"وحدات حماية الشعب" الكردية لتسريع دحر داعش في سورية.

وأثار هذا القرار غضب تركيا التي تعتبر هؤلاء المقاتلين امتدادا لحزب العمال الكردستاني الذي تصنفه أنقرة وحلفائها الغربيين تنظيما "إرهابيا".

وقال أردوغان في هذا الصدد إن الحرب ضد الإرهاب "لا يجب أن تقودها منظمة إرهابية أخرى".

وأضاف: "نريد أن نعرف أن حلفاءنا سيقفون معنا وليس مع المنظمات الإرهابية".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG