Accessibility links

تركيا تشن حملة اعتقالات ضد معارضين


اكراد سوريون تظاهروا في شمال سوريا دعما لمدينة عفرين

أصدرت السلطات التركية، الاثنين مذكرات توقيف بحق 35 شخصا بتهمة القيام بـ"دعاية إرهابية" على شبكات التواصل الاجتماعي.

وأوقفت السلطات 24 شخصا من المعترضين على الهجوم الذي تشنه أنقرة على وحدات حماية الشعب الكردية في سوريا.

وذكرت شبكة التلفزيون العامة "تي ار تي" إن مذكرات التوقيف هذه تشمل 18 شخصا في إسطنبول و17 شخصا في ديار بكر.

وتعتبر أنقرة وحدات حماية الشعب "منظمة ارهابية" مرتبطة بحزب العمال الكردستاني المعارض، لكن واشنطن تعتبر وحدات حماية الشعب قوة مقاتلة فعالة لمكافحة تنظيم الدولة الاسلامية.

وفتح مدع عام في اسطنبول الاثنين تحقيقا بحق 57 شخصا آخرين بتهم الـ"دعاية ارهابية" و"التحريض على الكراهية" و"إهانة الرئيس" على موقع تويتر، كما ذكرت وكالة انباء الاناضول الحكومية.

وقال وسائل إعلام تركية إن من بين هؤلاء أربعة نواب من حزب الشعوب الديموقراطي المؤيد للكرد والذي دعا الى التظاهر ضد الهجوم التركي.

وتخضع شبكات التواصل الاجتماعي لمراقبة مشددة في تركيا.

ومنعت الشرطة التركية الاحد تظاهرتين ضد عمليات عفرين، واحدة في اسطنبول حيث اوقف سبعة اشخاص، والثانية في دياربكر.

وحذر الرئيس التركي إردوغان الأحد من إن المتظاهرين ضد العملية التركية تلبية لدعوة حزب الشعوب الديموقراطي سيدفعون "ثمنا باهظا جدا".

XS
SM
MD
LG