Accessibility links

السلطات التونسية تفكك خلية تكفيرية في أريانة


عناصر من الأمن التونسي يوقفون ثلاثة أشخاص

أعلنت وزارة الداخلية التونسية الثلاثاء تفكيك خلية "تكفيرية" تتكون من ثلاثة أشخاص في ولاية أريانة الساحلية في الشمال الشرقي من البلاد.

وحسب بيان للوزارة نشرته على موقعها الرسمي، فقد أوقفت قوى الأمن عنصرين الاثنين و"اعترفا بتبنيهما للفكر التكفيري وتواصلهما مع عنصر إرهابي قيادي خطير ضمن تنظيم ما يُسمّى داعش الإرهابي".

وأوضح البيان أن التحريات مكنت من العثور في "حساباتهم (العناصر التكفيرية) بفيسبوك على تدوينات وصور ومقاطع فيديو تمجّد تنظيمي "أنصار الشريعة" وداعش الإرهابيّين".

وأذنت النيابة العامة بمتابعة العنصرين الموقوفين بتهمة "الانتماء إلى تنظيم إرهابي"، في حين تواصل مصالح الأمن جهودها لإلقاء القبض على العنصر الثالث.

وتعلن تونس من فترة إلى أخرى تفكيك "خلايا تكفيرية" مرتبطة بتنظيمات متشددة. وسبق أن شهدت عدة هجمات نفذها متشددون أبرزها كان في متحف باردو بالعاصمة تونس وفي مدينة سوسة الساحلية صيف 2015.

المصدر: وزارة الداخلية التونسية

XS
SM
MD
LG