Accessibility links

مراقبون: تونس تمكنت من تقليص أعداد مواطنيها في داعش


قوات تونسية قرب الحدود الليبية بعد هجوم لمقاتلين من داعش-أرشيف

بعد أن كان المقاتلون التونسيون يتصدرون قائمة المقاتلين العرب الأجانب في داعش في سورية والعراق، يرى مراقبون تونسيون أن الخطوات التي اتخذتها السلطات في 2016 قلصت من سفر تونسيين للالتحاق بمعسكرات التنظيم المتشدد.

وأكد العميد المتقاعد في الجيش التونسي مختار بن نصر لـ"راديو سوا" أن البلاد اتخذت مجموعة من الإجراءات التي ساهمت في خفض نسبة التونسيين المقاتلين في صفوف داعش.

وأضاف أن 13 ألف شخص منعوا من السفر إلى الخارج بسبب شكوك حول توجهاتهم والوجهات التي يريدون قصدها.

وقال الناطق الرسمي باسم الحزب الجمهوري عصام الشابي "لاحظنا نجاح مصالح الأمن في منع مئات من الشباب الذين حاولوا بطرق مختلفة الالتحاق ببؤر التوتر".

وتابع في تصريح لـ"راديو سوا" أن "الأرقام تشير إلى تراجع حقيقي بعد التدفق الذي عرفته السنوات الأولى".

وبخصوص العائدين من جبهات القتال، أوضح بن نصر أن سلسة من الإجراءات اتخذت في حقهم إذ أن بعضهم في السجون وبعضهم تحت المراقبة الإرادية أو المراقبة الأمنية، حسب قوله.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في تونس رشيد مبروك.

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG