Accessibility links

ترامب في الصين.. وكوريا الشمالية على رأس جدول الأعمال


ترامب وميلانيا ترامب في الصين

وصل الرئيس دونالد ترامب الأربعاء إلى بكين، في المحطة الثالثة من جولته الآسيوية التي بدأها في اليابان وانتقل منها إلى كوريا الجنوبية حيث ألقى كلمة أمام برلمان البلاد دعا فيها بيونغ يانغ إلى عدم اختبار عزم الولايات المتحدة.

وألمح ترامب إلى ما سيطلبه من بكين حيال كوريا الشمالية عبر قوله "لا يمكنكم تقديم الدعم ولا الموارد (لكوريا الشمالية) ولا القبول" بذلك، داعيا الصين وروسيا إلى تطبيق عقوبات مجلس الأمن بحق بيونغ يانغ كاملة وخفض العلاقات الدبلوماسية وقطع جميع الارتباطات التجارية والتكنولوجية معها.

وقال مسؤول كبير في البيت الأبيض الأربعاء، في حديث إلى الصحافيين على متن الطائرة الرئاسية، إن ترامب سيطلب من الصين، خلال لقائه بالرئيس الصيني شي جينبينغ، قطع روابطها المالية مع كوريا الشمالية والالتزام بعقوبات الأمم المتحدة بحقها.

وقالت وزارة الخارجية الصينية الأربعاء إن بكين تطبق قرارات مجلس الأمن الدولي بشأن كوريا الشمالية بشكل كامل ودقيق، وستحقق في ما إذا كانت هناك أنشطة تنتهك هذه القرارات.

وأفادت المتحدثة باسم الخارجية الصينية هوا تشون ينغ في إفادة صحافية في بكين بأن بلادها متمسكة بحل قضية كوريا الشمالية النووية من خلال الحوار.

تحديث: 8:30 ت. غ.

ترامب: لن نسمح لكوريا الشمالية بتنفيذ تهديداتها

قال الرئيس دونالد ترامب الأربعاء إن بلاده لن تسمح للنظام الكوري الشمالي بتنفيذ تهديداته باستعمال الأسلحة النووية والصواريخ البالستية.

وأوضح ترامب في خطاب أمام الجمعية الوطنية في كوريا الجنوبية أن إدارته تختلف عن سابقاتها في التعامل مع بيونغ يانغ.

وفي هذا الشأن، صرح ترامب أن النظام الكوري الشمالي فسر ضبط النفس الأميركي على أنه علامة ضعف وهذا "سوء حسابات".

وأوضح أن بيونغ يانغ سعت طوال الوقت إلى امتلاك الأسلحة النووية، وهذا ما "لا نسمح بحدوثه".

وأضاف أن واشنطن لا تسعى للنزاع أو المواجهة ولكنها لن تهرب منها أبدا وعلى "الجميع أن يفهم ذلك".​

ودعا ترامب كل دولة بما فيها الصين وروسيا إلى تخفيض العلاقات الدبلوماسية مع كوريا الشمالية وقطع العلاقات التجارية معها.

وأكد الرئيس الأميركي أن علاقات بلاده بكوريا الجنوبية تعززت عبر التاريخ من خلال التجارب المشتركة، مشيرا إلى أن الشعب الكوري الجنوبي دفع الكثير من أجل حريته.

وأضاف أن الولايات المتحدة ستواصل دعم كوريا الجنوبية، موضحا أن بلاده تضع ثلاثا من أكبر حاملات الطائرات في المنطقة، إضافة إلى طائرات متطورة وغواصات نووية.

ونوه ترامب بالإنجازات التي حققتها كوريا الجنوبية في المجالات الاقتصادية والتكنولوجية والفنية، في الوقت الذي تشهد فيه جارتها الشمالية تأخرا في جميع المجالات.

وأكد الرئيس الأميركي في هذا السياق أن حكام كوريا الشمالية يستمرون في حرمان شعبهم من كل شيئ، مشيرا إلى أن 100 ألف كوري شمالي يعانون من العمالة القصرية والجوع في المعسكرات.

وندد ترامب بـ"الدكتاتورية الوحشية" في بيونغ يانغ التي قال إنها تسعى إلى تصدير الفشل إلى الخارج.

ووصل ترامب إلى كوريا الجنوبية الثلاثاء. وقال البيت الأبيض إن الزيارة تهدف إلى إبراز إصرار الولايات المتحدة على موقفها الصارم تجاه التهديدات الكورية الشمالية النووية والصاروخية.

المصدر: قناة الحرة

XS
SM
MD
LG