Accessibility links

مدعون عامون يطالبون باستمرار دعم خطط الرعاية الصحية لمحدودي الدخل


الرئيس دونالد ترامب

أقام مدعون عامون من 18 ولاية بالإضافة إلى العاصمة الأميركية واشنطن دعوى قضائية الجمعة أمام محكمة فدرالية في كاليفورنيا ضد قرار الرئيس دونالد ترامب الذي أصدره الخميس وأمر فيه بوقف دفع أموال لشركات التأمين لتخفيض تكلفة خطط الرعاية الصحية على الأميركيين من محدودي الدخل.

وقالت وكالة رويترز إن الدعوى رفعها المدعون العامون الديموقراطيون في ولايات كاليفورنيا وكونيتكيت وديلاوير وكنتاكي وإلينوي وأيوا وميريلاند وماساتشوستس ومينيسوتا ونيو مكسيكو ونيويورك ونورث كارولاينا وأوريغون وبنسلفانيا ورود آيلاند وفيرمونت وفرجينيا وواشنطن.

وطلب مقدمو الدعوى من المحكمة أن تأمر الإدارة بالاستمرار في دفع هذه الأموال.

وقال وزير العدل جيف سيشنز الجمعة إن الحكومة لن تدفع القسط الذي كان مقررا دفعه الأربعاء المقبل.

وأعرب زعيم الديموقراطيين في مجلس الشيوخ تشاك شومر عن تفاؤله إزاء إمكانية الاستمرار في دفع هذه الأموال عبر اتفاق بين الحزبين الديموقراطي والجمهوري في الكونغرس عند مناقشة الإنفاق الفدرالي في كانون الأول/ ديسمبر المقبل إن لم يكن قبل ذلك.

تحديث: 05:35 ت غ

أصدر الرئيس دونالد ترامب مساء الخميس قرارا تنفيذيا قال إنه يوسع خيارات شراء خطط تأمين صحي ويتيح رعاية صحية أكثر جودة وأقل تكلفة.

وأشار نص القرار إلى أن قانون الرعاية الصحية الحالي (أوباما كير) "قيد الخيارات المتاحة أمام الكثيرين من الأميركيين وزاد من تكلفة الرعاية الصحية".

ويسمح القرار لأصحاب الأعمال الصغيرة في الولايات الأميركية المختلفة بتشكيل روابط أو مجموعات معا لتوفير خطط تأمينية لموظفيهم أقل تكلفة.

وقالت وكالة رويترز إن ارتباط هذه الشركات معا سيتيح لها خيارات مماثلة لتلك المتاحة للشركات الكبيرة.

وأشار نص قرار الرئيس إلى أن الشركات الكبيرة أكثر حظا في الوقت الحالي من الصغيرة لأنها تستطيع من خلال عدد أكبر من المشتركين في خطط التأمين الصحي توزيع المخاطر وبالتالي الحصول على أسعار أدنى لخطط تأمين موظفيها.

واعتبر أن إتاحة الفرصة أمام الشركات الصغيرة عبر الولايات للاتحاد معا سيمنحها فرصة الحصول على خيارات مماثلة.

ويعتبر أصحاب الشركات الصغيرة من أكثر الجهات انتقادا لنظام الرعاية الصحية الحالي.

وقال متحدث باسم الاتحاد الوطني للأعمال المستقلة، أكبر رابطة لأصحاب الأعمال الصغيرة في الولايات المتحدة، إن الرابطة ستراقب التشريعات التي ستطرح في هذا الصدد في المستقبل قبل أن تحدد موقفها.

ويسمح القرار أيضا بتوسيع تغطية التأمين الصحي قصير الأمد STLDI، وقد انتقد الرئيس في قراره تقييد مدتها بثلاثة أشهر فقط.

وقف دفع تكلفة تقليل نفقات شركات التأمين

وأعلن البيت الأبيض في بيان آخر أن إدارة ترامب ستتوقف عن دفع الأموال المخصصة لتقليل نفقات التغطية الصحية للأميركيين محدودي الدخل، لشركات التأمين.

وتم إقرار هذا الدعم الحكومي في قانون "أوباما كير". ومنذ تولي ترامب منصبه في كانون الثاني/ يناير الماضي، واصلت إدارته دفع هذه النفقات لشركات التأمين رغم معارضته للقانون.

لكن بيان الخميس أشار إلى أنه "لم يعد ممكنا الاستمرار في دفع هذه الأموال بشكل قانوني لأنه لا توجد اعتمادات مالية لها".

واعتبر البيان أن دفع هذه الأموال بمثابة مساعدة يقدمها دافعو الضرائب لشركات التأمين.

ورحب رئيس مجلس النواب بول راين ببيان البيت الأبيض، وقال إن المجلس سيعمل مع الرئيس لإقرار نظام رعاية صحي "أفضل" من الحالي.

وفي المقابل، انتقد زعيم الديموقراطيين في مجلس الشيوخ تشاك شومر وزعيمة الديموقراطيين في مجلس النواب نانسي بيلوسي هذا الإجراء وحذرا من أنه سيرفع قيمة الأقساط الشهرية للتأمين الصحي.

وتخصيص إدارة الرئيس السابق باراك أوباما هذه الأموال التي تعرف باسم CSR لمساعدة محدودي الدخل كان قد واجه دعوى قضائية من قبل نواب جمهوريين في الكونغرس اعتبروا أنه أمر "غير دستوري" لأن الكونغرس لم يقدم الاعتمادات المالية لها.

وقدرت بعض التقديرات أن هذه المخصصات تكلف الحكومة سبعة مليارات دولار في عام 2017 و10 مليارات في عام 2018.

المصدر: البيت الأبيض/ رويترز

XS
SM
MD
LG