Accessibility links

الاختراق الروسي.. مسؤولون أمنيون يدلون بشهادتهم أمام الكونغرس


مبنى الكونغرس الأميركي

يقدم مسؤولون أمنيون كبار شهاداتهم أمام الكونغرس الخميس حول الهجمات الإلكترونية التي استهدفت انتخابات الرئاسة الأميركية في 2016، والتي اتهم مكتب التحقيقات الفيدرالي (​(FBI ووكالات استخباراتية أخرى روسيا بالوقوف وراءها.

ويمثل رئيس الاستخبارات الوطنية جيمس كلابر ومدير وكالة الأمن القومي مايك روجرز ووكيل وزارة الدفاع لشؤون الاستخبارات مارسيل لترا أمام لجنة الخدمات المسلحة في مجلس الشيوخ. ويترأس اللجنة السيناتور الجمهوري من أريزونا جون ماكين الذي سبق أن صرح بأن عمليات الاختراق تلك "عمل حربي".

وتأتي إفادات المسؤولين قبل اجتماع الرئيس المنتخب دونالد ترامب المقرر الجمعة مع رؤساء أجهزة الاستخبارات لسماع تقاريرهم عن الهجمات التي استهدفت جماعات وأفرادا من الحزب الديموقراطي.

ومن المتوقع أن تزداد حدة الخلاف بين ترامب وفريقه من جهة، وأعضاء من الحزب الجمهوري من جهة أخرى لاختلافهم حول تورط جهاز الأمن الاتحادي الروسي في الهجمات. ويشكك الرئيس المنتخب في تقدير الوكالات الأميركية ويستبعد أي تدخل روسي للتأثير في نتائج انتخابات تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG