Accessibility links

شركات تكنولوجيا كبرى: سنحمي الأبرياء


قرصنة إلكترونية

أعلنت 34 شركة تكنولوجيا كبرى على رأسها "مايكروسوفت" و"فيسبوك" مجموعة من المبادئ تعهدت فيها بعدم مساعدة أي حكومة - بما في ذلك الولايات المتحدة - على شن هجمات إلكترونية ضد "الأبرياء من المدنيين والمؤسسات في أي مكان".

ويهدف الإعلان الذي حمل اسم "اتفاق شركات التكنولوجيا حول الأمن السيبراني" إلى "حماية وتمكين المدنيين على شبكة الإنترنت وتطوير الأمن واستقرار ومرونة الفضاء السيبراني"، حسب بيان صدر الثلاثاء.

وتعهدت شركات التكنولوجيا بـ "حماية كل المستخدمين والعملاء من الهجمات السيبرانية سواء كانوا أفرادا أو منظمات أو حكومات بغض النظر عن قدراتهم التقنية أو ثقافتهم أو موقعهم أو دوافع المهاجم سواء كانت جنائية أو جيوسياسية".

وحسب صحيفة "نيويورك تايمز"، رفض عدد من الشركات الكبرى مثل "غوغل" و"أبل" و"أمازون" حتى الآن التوقيع على الاتفاق.

وكانت الولايات المتحدة وبريطانيا اتهمت الاثنين متسللين تدعمهم الحكومة الروسية باستهداف أجهزة "راوتر" في أنحاء متفرقة من العالم في حملة تجسس إلكتروني استهدفت وكالات حكومية وشركات وهيئات تشغيل بنية تحتية مهمة.

وكانت ألمانيا قالت الأحد إن روسيا تقف وراء هجوم إلكتروني استهدف وزارة الخارجية.

XS
SM
MD
LG