Accessibility links

أبرز ملامح مشروع قانون الإصلاح الضريبي


بول راين أثناء الحديث عن مشروع قانون الإصلاح الضريبي

أعلن جمهوريو مجلس النواب الخميس مشروع قانون الإصلاح الضريبي الجديد الذي وصفه الرئيس دونالد ترامب بـ"أكبر تخفيض ضريبي في التاريخ الأميركي".

وذكر رئيس مجلس النواب بول راين أن مشروع قانون "التخفيضات الضريبية والوظائف" سيغير من تصميم الكود الضريبي بهدف تبسيط اللوائح الضريبية التي تحدد المبلغ المقتطع من الأفراد، إلى الدرجة التي ستمكن الأميركيين من إجراء معاملاتهم الضريبية على ورقة تقترب في حجمها من البطاقة البريدية.

ويرفع مشروع القانون من حجم التخفيضات الضريبية التي تعتمد على عدد الأطفال بالعائلة من 1000 إلى 1600 دولار، بالإضافة إلى الإبقاء على خطط التقاعد المتضمنة في القانون الحالي والتي تمكن الموظفين من ادخار مبالغ من رواتبهم للحصول عليها لاحقا بعد التقاعد، دون أن يتم اقتطاع الضرائب منها مسبقا.

ويقدم المقترح أيضا إعفاءات تصل إلى 10 آلاف دولار لدافعي ضرائب العقارات.

وفي ما يتعلق بالضرائب المفروضة على مداخيل الأفراد السنوية، يقسمها مشروع القانون إلى أربع شرائح:

  • 12 في المئة للأعزب الذي يتراوح دخله بين 12 و45 ألف دولار وللمتزوجين اللذين تصل مداخيلهما مجتمعة إلى 90 ألفا.
  • 25 في المئة للأعزب الذي يتراوح دخله بين 45 و200 ألف دولار وللمتزوجين اللذين تتراوح مداخيلهما مجتمعة بين 90 ألف دولار و260 ألفا.
  • 35 في المئة للأعزب الذي يتراوح دخله بين 200 و500 ألف دولار وللمتزوجين اللذين تتراوح مداخيلهما مجتمعة بين 260 ألف دولار ومليون دولار.
  • 39.6 في المئة للأعزب الذي يتجاوز دخله 500 ألف دولار وللمتزوجين اللذين تفوق مداخيلهما مجتمعة المليون دولار.
XS
SM
MD
LG