Accessibility links

نقاش محتدم حول مشروع قانون الإصلاح الضريبي


مبنى الكونغرس الأميركي

أرجأ الجمهوريون في مجلس الشيوخ الخميس موعد التصويت النهائي على مشروع قانون الإصلاح الضريبي، إثر استمرار النقاش حول تعديل المقترح التشريعي لتجنب تأثيرات سلبية محتملة على الدين العام.

وقال رئيس الأغلبية الجمهورية في المجلس متش مكونيل إن الأعضاء سيواصلون النقاش حول المشروع مساء الخميس، متوقعا التصويت عليه في وقت لاحق الجمعة.

ورغم إعلان السيناتور جون ماكين (أريزونا) دعمه لمشروع القانون، لا يزال ثلاثة من الجمهوريين، أبرزهم السيناتور بوب كوركر (تينيسي)، يعارضون التخفيضات الضريبية التي يقترحها المشروع إذا كان من شأنها التأثير بصورة سلبية على الاقتصاد الأميركي.

ولن يمكن تمرير المشروع إذا صوت ضده أكثر من عضوين جمهوريين في ظل توقعات بمعارضة الحزب الديموقراطي والعضوين المستقلين في المجلس له.

وأصدرت اللجنة المشتركة لفرض الضرائب، وهي لجنة غير حزبية بالكونغرس، تقريرا الخميس قدرت فيه ارتفاع عجز الموازنة بحوالي تريليون دولار خلال العقد القادم في حال اعتمد مشروع القانون، حتى وإن ربح الاقتصاد الأميركي أكثر من 400 مليار دولار جراء النشاط الاقتصادي المتوقع نتيجة التخفيضات الضريبية.

وفي حال نجاح مجلس الشيوخ في تمرير مشروع القانون، فسيجتمع مع مجلس النواب الذي مرر نسخته في وقت سابق، للاتفاق على نسخة موحدة للمشروع قبل إرساله إلى مكتب الرئيس دونالد ترامب للتوقيع عليه واعتماده قانونا.

XS
SM
MD
LG