Accessibility links

مساجد فلوريدا تفتح أبوابها لإيواء المتضررين من 'إرما'


صورة جوية للمركز الإسلامي في تامبا

لم تتوقف بيانات المركز الإسلامي في مدينة تامبا، إحدى مدن ولاية فلوريدا التي اجتاحها إعصار إرما، طيلة الأيام القليلة الماضية، معلنة فتح أبواب مسجد المدينة لإيواء المتضررين من الإعصار.

وقال المركز في أحد منشوراته على موقع فيسبوك، "إذا كنت تبحث عن مكان مؤقت للمبيت، من فضلك التحق بالمركز الإسلامي تامبا باي. سنعمل كل ما بوسعنا للترحيب بك كيف ما كانت معتقداتك أو لونك أو عرقك".

ويتوقع أن يستقبل المسجد أكثر من 500 شخص فروا من إعصار إرما، وقالت تقارير صحافية إن المسجد امتلأ عن آخره.

وذكرت عائدة ماكيك، إحدى المسؤولات عن الإيواء في المسجد لموقع تامبا.كوم، أن غالبية الذين قصدوا المسجد من المسلمين، لكنها أكدت في نفس الوقت أن الكثير من غير المسلمين التحقوا للإقامة به طيلة هذه الأيام "العصيبة" التي تمر بها ولاية فلوريدا.

وتقع مدينة تامبا في الساحل الغربي لفلوريدا، وهي قريبة من خليج المكسيك، ويقطن فيها أكثر من 335 ألف نسمة.

وطالب المركز الإسلامي بالمدينة الراغبين في الاستفادة من خدمات المسجد، باصطحاب بعض الأفرشة والطعام.

وقُسم المسجد إلى غرف خاصة بالنساء والرجال، كما خصصت غرف أخرى للعائلات التي تفضل البقاء مع بعضها البعض.

كما تم تخصيص أماكن أخرى لتخزين أغراض ضيوف المسجد، وهي أول مرة يتحول فيها إلى مأوى منذ افتتاحه العام الماضي.

ولا يتخوف القائمون على المسجد من انقطاع خدمة التيار الكهربائي لأنهم يتوفرون على مولدات خاصة، لكنهم قلقون من نفاد الطعام والمياه الصالحة للشرب.

وفي وقت سابق أيضا أعلن المركز الإسلامي في أورلاندو فتح أبوابه لإيواه المتضررين من إعصار إرما، الذي تراجعت درجته إلى الثانية.

المصدر: وسائل إعلام أميركية/شبكات التواصل الاجتماعي

XS
SM
MD
LG