Accessibility links

قوات أميركية تساند عملية عسكرية برية ضد داعش في سورية


أحد عناصر قوات سورية الديموقراطية

أكد مصدر رفيع في البنتاغون لقناة الحرة قيام قوات التحالف الدولي ضد داعش بتأمين عمليات نقل جوي لمقاتلين في "التحالف العربي السوري" بالقرب من مدينة الطبقة السورية.

وأكد أن قوات التحالف ساعدت في نقل أكثر من 500 مقاتل عبر إنزال جوي، معتبرا أن هؤلاء كافون لاستعادة السيطرة على الطبقة.

وكانت قوات أميركية قد نقلت مجموعة من قوات سورية الديموقراطية إلى منطقة الكرين الواقعة على بعد خمسة كيلومترات غرب مدينة الطبقة، من خلال عملية إنزال مظلي من الجو بعد منتصف ليل الثلاثاء، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأفاد المرصد بأن ذلك جرى بالتزامن مع عبور قوات أخرى منهم لنهر الفرات على متن زوارق باتجاه منطقة الكرين.

ونقل المرصد عن "مصادر موثوقة" أن عملية الإنزال الجوي وعبور النهر تهدف إلى قطع طريق الرقة – حلب، وطريق الطبقة – الرقة وبالتالي إطباق الخناق على تنظيم داعش في مدينتي الرقة والطبقة، بالإضافة إلى الاقتراب من مطار الطبقة العسكري.

وأشار المرصد إلى أن العملية تهدف أيضا إلى منع القوات النظامية السورية من التقدم باتجاه الطبقة في حالة تمكنت من السيطرة على بلدة مسكنة بريف حلب الشرقي.

ولكن المصدر الرفيع في البنتاغون أكد لقناة الحرة أن التحرك العسكري الذي بدأ في الطبقة ليس موجها ضد النظام السوري.

وشهدت هذه العملية أول تعاون بين قوات سورية الديموقراطية وبين القوات الأميركية في الضفة الجنوبية لنهر الفرات.

وترفض أنقرة تواجد قوات سورية الديمقراطية جنوب نهر الفرات.

XS
SM
MD
LG