Accessibility links

الأكراد يقاطعون مؤتمر سوتشي للسلام في سورية


قصف تركي على منطقة عفرين السورية

قالت الرئيسة المشتركة للهيئة التنفيذية لفدرالية شمال سورية فوزة اليوسف إن الإدارة الذاتية الكردية لن تشارك في مؤتمر السلام المزمع عقده بداية الأسبوع المقبل في سوتشي الروسية.

وعزت اليوسف في اتصال مع "راديو سوا" هذا القرار إلى العملية العسكرية التركية في عفرين، حيث تشن أنقرة منذ أكثر من أسبوع هجوما تقول أنه يستهدف المقاتلين الأكراد الذين تصفهم بـ"الارهابيين".

وأوضحت أن "الضامنين في سوتشي هما روسيا وتركيا، والاثنتان اتفقتا على عفرين، وهذا يتناقض مع مبدأ الحوار السياسي حين تختار الدول الضامنة الخيار العسكري".

وطالبت اليوسف المجتمع الدولي ومجلس الأمن بالتحرك لوقف الهجوم التركي على عفرين والمناطق الكردية في شمال سورية، وفرض منطقة حظر للطيران وإنشاء منطقة آمنة.

ودعت روسيا أكثر من 1500 وفد إلى المؤتمر الذي يجري على مدى يومين وترى فيه دول غربية مسارا يناقض الجهود التي تقودها الأمم المتحدة في جنيف.

وقد أعلنت هيئة التفاوض السورية، أبرز ممثل للمعارضة والتي تشارك في مفاوضات جنيف، مقاطعتها لمؤتمر سوتشي.

وكان 40 فصيلا معارضا يمثلون أبرز الفصائل المقاتلة والمكونة لهيئة التفاوض، قد أعلنوا الشهر الماضي رفضهم المشاركة في هذا المؤتمر، فيما رحبت دمشق بانعقاده.

XS
SM
MD
LG