Accessibility links

بدء عملية إجلاء سكان حي القابون في دمشق


حافلات تنتظر إجلاء المدنيين من شرق حلب

بدأت عملية إجلاء سكان حي القابون الواقع في شمال شرق دمشق من مسلحي المعارضة، حسبما أفاد التلفزيون السوري الأحد، ما يمهد لتحقيق هدف النظام السوري بالقضاء على أي وجود للمعارضة المسلحة في العاصمة.

وكانت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) قد أفادت السبت بإيقاف العمليات العسكرية في الحي بعد الظهر بعد أن أعلن مسلحو المعارضة الموجودون فيه قبولهم باتفاق يقضي بإجلائهم.

وهناك نحو 1500 مقاتل وأسرهم محاصرون الآن في منطقة مساحتها كيلومتر مربع تقريبا في القابون.

ويأتي اتفاق القابون بعد اتفاق مشابه هذا الأسبوع لإجلاء مناطق مجاورة في حيي برزة وتشرين الدمشقيين اللذين تسيطر عليهما الفصائل المقاتلة منذ 2012.

وغادر الجمعة أكثر من 1200 شخص، أكثر من نصفهم من المسلحين، برزة وتشرين باتجاه إدلب.

وأحرزت القوات النظامية منذ الأربعاء تقدما في حي القابون.

وما يزال مسلحو الفصائل المقاتلة متواجدين في ثلاثة أحياء من العاصمة هي جوبر والتضامن واليرموك.

وانتقدت الأمم المتحدة عمليات الإجلاء التي تعتبرها المعارضة السورية "تهجيرا قسريا".

XS
SM
MD
LG