Accessibility links

إعفاء بانون من عضوية مجلس الأمن القومي


ستيف بانون

لم يعد ستيف بانون (63 عاما)، كبير المستشارين الاستراتيجيين للرئيس دونالد ترامب، مدرجا على آخر لائحة بأعضاء مجلس الأمن القومي، حسب ما ذكرت وسائل إعلام أميركية الأربعاء.

وكان تعيين ترامب لبانون عضوا فيه قد أثار احتجاجات على ما جرى وصفه وقتها بـ"تسييس" المجلس.

ونقلت وكالات أنباء عن مسؤول في البيت الأبيض الأربعاء القول إن وضع بانون في هذا المنصب كان بهدف تطبيق رؤية ترامب.

وقبل تولي منصبه، كان بانون رئيسا لموقع "برايتبارت نيوز" الإخباري، وهو موقع محافظ ويعتبر من أكبر الداعمين لترامب.

بانون تنقل خلال مسيرته المهنية من الخدمة في البحرية الأميركية إلى العمل كمصرفي استثمار في غولدمان ساكس، ثم أسس شركته الخاصة للاستثمار الإعلامي عام 1990، وباعها لاحقا.

لعب هذا المستشار دورا بارزا في الأمر التنفيذي الذي انسحبت بموجبه الولايات المتحدة من اتفاقية الشراكة عبر المحيط الهادئ، وفي إعادة هيكلة مجلس الأمن القومي وصياغة الأمر التنفيذي المتعلق بالهجرة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG