Accessibility links

1000 مهاجر حاولوا اقتحام الحدود بين المغرب وسبتة الإسبانية


السياج الحدودي بين المغرب وإسبانيا

حاول أكثر من ألف مهاجر الأحد اقتحام السياج المزدوج الذي يفصل بين المغرب ومدينة سبتة الخاضعة للإدارة الإسبانية، ما أدى إلى إصابة شرطي مغربي وخمسة من أفراد الشرطة الإسبانية.

وقال مركز الشرطة في سبتة إن مجموعة من 1100 شخص ينحدرون من جنوب الصحراء حاولوا اقتحام السياج الذي يبلغ ارتفاعه ستة أمتار قرابة الساعة الثالثة فجرا بتوقيت غرينتش.

ونجح مهاجران اثنان فقط في العبور إلى الجانب الآخر بعد اصابتهما بجروح بالغة ونقلا إلى مستشفى في المدينة.

واستخدم المهاجرون قضبانا حديدة ومقصات وحجارة كبيرة هاجموا بها القوات المغربية وعناصر الشرطة الإسبانية.

وحاول نحو 400 مهاجر اقتحام السياج نفسه في التاسع من كانون الأول/ديسمبر الماضي.

ويشكل جيبا سبتة ومليلية الحدود البرية الوحيدة التي تفصل بين الاتحاد الأوروبي وإفريقيا.


XS
SM
MD
LG