Accessibility links

الشرطة تعلن انتهاء الهجوم على فندق في مقديشو


جانب من آثار هجوم حركة الشباب المتشددة في مقديشو

أعلنت الشرطة الصومالية الأحد انتهاء الهجوم الذي شنه إسلاميون واستمر 12 ساعة وأسفر عن مقتل 25 شخصا من بينهم مدنيين وعناصر بقوات الأمن وحراس فندق في وسط العاصمة الصومالية مقديشو.

وقال ضابط الشرطة الرائد محمد حسين لوكالة رويترز إن "عدد القتلى قد يرتفع"، وأضاف "نشك في أن بعض المتشددين الآخرين تخفوا وفروا مع السكان الذين تم إنقاذهم".

وأفاد بأنه "تم اعتقال ثلاثة متشددين أحياء وفجر اثنان آخران نفسيهما بعد إطلاق النار عليهما".

وبدأ الهجوم الذي أعلنت حركة الشباب الصومالية مسؤوليتها عنه مساء السبت بانفجار سيارة مفخخة أمام فندق ثم تلا ذلك اقتحام مسلحين له. وانتهى الحصار الذي فرضه المتشددون صباح الأحد.

وتسبب الانفجار في تدمير مدخل الفندق ومبنى مجاور. ويعيش عدد كبير من المسؤولين الصوماليين داخل هذه الفنادق المحصنة لأسباب أمنية.

وكان قد قتل نحو 360 شخصا وأصيب العشرات في تفجيرين وقعا في العاصمة مقديشو قبل حوالي أسبوعين، في أحد أكثر الهجمات الدموية التي تشهدها العاصمة الصومالية.

XS
SM
MD
LG