Accessibility links

جندي يلتمس عفوا من أوباما قبل مغادرته البيت الأبيض


الجندي الأميركي بو بيرغدال

دعا جندي أميركي كان أسير حرب لخمس سنوات لدى حركة طالبان في أفغانستان ووجهت إليه تهم الهروب من الخدمة وتعريض زملائه للخطر، الرئيس باراك أوباما إلى منحه عفوا رئاسيا قبل مغادرته البيت الأبيض الشهر القادم.

وأفاد مسؤولون في البيت الأبيض ووزارة العدل بأن الجندي بو بيرغدال تقدم بالطلب. وفي حال استجاب الرئيس أوباما لمناشدة بيرغدال (30 عاما)، فإن الأخير سيتجنب جلسة محاكمته المقررة في نيسان/ أبريل المقبل. ويواجه الجندي في حال إدانته عقوبة تصل إلى السجن مدى الحياة.

يذكر أن بيرغدال غادر قاعدته العسكرية في أفغانستان بمفرده خلسة في حزيران/يونيو 2009 قبل أن يقع في أيدي طالبان.

وأفرجت عنه طالبان في إطار عملية تبادل برعاية قطر، تم الإفراج بموجبها عن خمسة من قادة طالبان الذين كانوا محتجزين في معتقل غوانتانامو، وجميعهم من الأفغان.

وانتقد الجمهوريون الصفقة التي تمت عام 2014. وخلال الحملة الانتخابية، وصف الرئيس المنتخب دونالد ترامب بيرغدال بأنه "خائن كان ينبغي إعدامه".

المصدر: أسوشييتد برس

XS
SM
MD
LG