Accessibility links

الاستيقاظ في الصباح.. هذا ما يحدث لعقلك عندما تعيد تشغيل المنبه


يتذمر كثيرون من الاستيقاظ في الصباح الباكر، لاسيما في أيام الشتاء والبرد القارس.

ما إن يسمع أحدهم صوت المنبه، يحاول إسكاته من أجل العودة إلى النوم، لدقيقة واحدة، تتبعها أخرى وأخرى، ويبدأون بالتالي رحلة الصراع مع الوقت.

ولكن، هل لهذه "المشاكسة" مع الوقت أي تأثير على الصحة؟ أجل، يجيب موقع بزنس إنسايدر.

إن الاستيقاظ المتكرر يربك الجسم والدماغ، ما قد يحدث صدمة لـ"الساعة الداخلية" الخاصة بالإنسان.

فعندما يرنّ المنبه في الصباح ينهي الجسم دورة النوم، وحين نعيد توقيته للنوم وقتا إضافيا، تعاد هذه الدورة من جديد، ثم حين يرن مرة ثانية بعد دقائق، يتفاجأ الجسم بانتهاء دورة النوم بهذه السرعة.

النصيحة إذن: أطع المنبه عندما يرن في المرة الأولى وانهض من فراشك بعزيمة لتبدأ يومك وأنت في صحة جيدة.

المصدر: بيزنس إنسايدر

XS
SM
MD
LG