Accessibility links

ماتيس يهدد بـ'رد عسكري شامل' ضد كوريا الشمالية


جيمس ماتيس خلال اللقاء الصحافي

توعدت واشنطن الأحد بـ "رد عسكري شامل" في حال هددت كوريا الشمالية أراضي الولايات المتحدة أو أيا من حلفائها، مشددة على وحدة المجتمع الدولي للمطالبة بنزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية، وفق ما ذكرت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقال وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس في كلمة مقتضبة من أمام البيت الأبيض "لدينا خيارات عسكرية عديدة.. وهي خيارات يريد الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن يكون على علم بكل واحدة منها، وفق ما نقلت رويترز.

وأضاف المسؤول الأول في البنتاغون "نحن قادرون على الدفاع عن أنفسنا وعن حليفتينا، كوريا الجنوبية واليابان"، لكنه أوضح أن الولايات المتحدة لا تسعى في أي حال من الأحوال إلى "القضاء بشكل تام" على كوريا الشمالية.

وسيعقد مجلس الأمن الدولي، الذي سبق أن فرض سلسلة عقوبات على بيونغ يانغ، اجتماعا طارئا الاثنين لبحث الرد الدولي على التجربة النووية الأخيرة.

تحديث: 20:36 ت.غ

يعقد مجلس الأمن الدولي اجتماعا طارئا الاثنين لبحث الرد الدولي على التجربة النووية الأخيرة لكوريا الشمالية.

وقالت البعثة الأميركية لدى الأمم المتحدة في بيان إن الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا واليابان وكوريا الجنوبية طلبت أن يعقد الاجتماع الاثنين.

تنديد أممي

وفي سياق متصل، دان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش الأحد التجربة النووية لكوريا الشمالية التي "تزعزع الاستقرار بشكل كبير"، داعيا بيونغ يانغ مجددا لوقف مثل هذه الأعمال.

وقال غوتيريش في بيان إن "هذا العمل يعتبر خرقا خطيرا لالتزامات كوريا الشمالية الدولية وتقوض الجهود الدولية لمنع الانتشار ونزع السلاح".

وتابع قائلا إن "هذا العمل يزعزع استقرار الأمن الإقليمي بشكل كبير. كوريا الشمالية هي الدولة الوحيدة التي تواصل خرق قواعد اختبارات الانفجارات النووية"، داعيا بيونغ يانغ إلى "التوقف عن القيام بمثل هذه الأعمال والالتزام بشكل كامل بالتزاماتها الدولية".

وتمنع قرارات مجلس الأمن الدولي كوريا الشمالية من القيام باختبارات نووية أو صاروخية.

وكانت كوريا الشمالية قد أجرت سادس وأقوى تجاربها النووية الأحد وقالت إنها قنبلة هيدروجينية متقدمة من أجل تثبيتها بصاروخ بعيد المدى.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG