Accessibility links

تونسي يتصدى للتطرف بأغاني الراب


محمد الزورقي

حول الشاب التونسي محمد الزورقي التجربة التي قاساها في السجن إلى رسالة تهدف إلى محاربة التطرف والإرهاب.

لم يجد الزورقي وسيلة لإيصال صوته إلى الشباب أفضل من الموسيقى وخاصة الراب.

وبعد أن رأى ما يحدث في السجون من تجنيد للشباب لكي ينخرطوا في جماعات إرهابية، قرر أن يوصل صوته للمسؤولين ويحذر الشباب ويدافع عن الإسلام من التشويه.

الزورقي يحكي تجربته في هذا التقرير من إعداد هبة الغباشي:

XS
SM
MD
LG