Accessibility links

اليمن.. المدنيون يدفعون ثمن الحرب


آثار الدمار في اليمن -أرشيف

ذكرت الأمم المتحدة في تقرير لها أن انتهاكات حقوق الإنسان مستمرة في اليمن، لافتة إلى أنها تطال أيضا القانون الدولي الإنساني.

ووثّق التقرير مقتل 5100 مدني بينهم نحو 1200 طفل وإصابة 8700 شخص فقط في الفترة الممتدة بين آذار/مارس 2015 و30 آب/أغسطس 2017.

وأسفرت الحرب إضافة إلى الخسائر في الأوراح، عن دمار مستشفيات ومدارس وأحياء سكنية استهدفها القصف الجوي، الذي لم تسلم منه حتى مجالس العزاء، وفق ذات التقرير.

وفي آب/أغسطس أقر التحالف بقيادة السعودية بالوقوف خلف الغارة التي تسببت بمقتل 14 يمنيا بينهم خمسة أطفال جنوب صنعاء، مؤكدا أن إصابة الهدف المدني وقعت بسبب وجود "خطأ تقني".

شاب يمني يترحم على أرواح أقاربه في مقبرة في صنعاء في أول أيام عيد الأضحى
شاب يمني يترحم على أرواح أقاربه في مقبرة في صنعاء في أول أيام عيد الأضحى

وتعددت التقارير الدولية التي نبهت إلى الأوضاع المزية التي يعيشها أطفال اليمن، وكشفت سقوط 1700 طفل ضحية التجنيد، قال التقرير الأممي إن 67 في المئة منهم جندتهم اللجان الشعبية التابعة للحوثيين ووحدات الجيش الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح.

ورصدت تقارير منظمات دولية في اليمن، أطفالا صغار لا تتجاوز أعمارهم 10 سنوات، "مسلحين ويرتدون أزياء عسكرية أثناء حراسة نقاط التفتيش".

ويحتاج أكثر من 18 مليون شخص في اليمن إلى مساعدات عاجلة بسبب المجاعة المنتشرة هناك، والتي تهدد سبعة ملايين شخص.

أكثر من عامين على حرب اليمن، نقاش في برنامج اليوم:

الحرب الدائرة في اليمن دفعت ديفيد بيسلي، المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي، إلى توجيه أصابع الاتهام مباشرة إلى السعودية في مقابلة أجرتها معه رويترز، وانتقد المسؤول الأممي الرياض داعيا إلى "تمويل إجراءات معالجة الأمراض والجوع الذي يعصف باليمن".

يمنيون في مظاهرة ضد قصف المدنين في صنعاء، بعد مقتل 14 طفلا في غارة جوية
يمنيون في مظاهرة ضد قصف المدنين في صنعاء، بعد مقتل 14 طفلا في غارة جوية

وشدد مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان زيد رعد الحسين على "أهمية إجراء تحقيق دولي مستقل جول الادعاءات بارتكاب انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي في اليمن".

واختتم التقرير بدعوة أطراف النزاع في اليمن إلى ضمان سلامة المدنيين ووقف الأعمال القتالية واستبدالها بأساليب الحوار والتفاوض.

المصدر: الأمم المتحدة/برنامج الأغذية العالمي/رويترز

XS
SM
MD
LG