Accessibility links

بعد فشل الهدنة.. روسيا تستبعد اتفاقا إنسانيا جديدا في حلب


جانب من مدينة حلب خلال الهدنة

استبعدت الحكومة الروسية بدء هدنة إنسانية جديدة في مدينة حلب السورية على غرار تلك التي استمرت ثلاثة أيام وانتهت السبت، لا سيما مع استئناف المعارك بين القوات النظامية وفصائل المعارضة.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف الاثنين إن القضية غير مطروحة في الوقت الراهن وإن موسكو لا تبحث حاليا تفعيل اتفاق وقف إطلاق النار.

وانتهت مساء السبت هدنة إنسانية أحادية الجانب أعلنتها موسكو من دون أن تنجح في إجلاء جرحى أو مدنيين أو مقاتلين من أحياء شرق حلب المحاصرة من قبل القوات النظامية.

واتهمت القوات النظامية وموسكو فصائل المعارضة بمنع الناس من المغادرة، بينما عبر سكان عن خوفهم من الخروج لعدم ثقتهم بدمشق وحليفتها روسيا، ولخوفهم من التعرض للقنص أو القصف.

وأوضح المسؤول الروسي أن أي تمديد لوقف إطلاق النار يتوقف على أفعال مقاتلي المعارضة على الأرض.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG