Accessibility links

استبعاد الدوافع الإرهابية لحادث طعن في روسيا


أعلنت السلطات الروسية استبعاد الدوافع الإرهابية لحادث طعن نفذه رجل أصاب سبعة أشخاص السبت في بلدة سورغوت في أقصى شمال روسيا قبل أن ترديه قوات الأمن قتيلا.

وقالت لجنة التحقيق الوطنية المكلفة بالجرائم الكبرى إنها حددت هوية الرجل وهو أحد السكان المحليين من مواليد 1994، مشيرة إلى النظر في "اضطرابات نفسية محتملة" يعانيها.

وأكدت وزارة الداخلية الإقليمية لوكالة انترفاكس الروسية للأنباء أن فرضية الهجوم "الإرهابي ليست الفرضية الأساس".

وأفاد مسؤولون محليون بنقل سبعة أشخاص إلى المستشفى، في رقم أكده المحققون بعد أن كانت الحصيلة سابقا ثمانية مصابين.

تحديث: (12:05)

قتلت الشرطة الروسية رجلا أقدم على طعن ثمانية من المارة بسكين في سورغوت وسط البلاد السبت.

ووقع الهجوم في الساعة 11:20 صباحا بالتوقيت المحلي (6:20 بتوقيت غرينتش)، حسبما أفادت به وكالة الأنباء الروسية تاس.

وفتحت السلطات تحقيقا لتحديد هوية الرجل ودوافع عمله هذا.

وتعد سورغوت مركزا مهما لقطاع الطاقة الروسي، ويسكنها نحو 350 ألف نسمة.

XS
SM
MD
LG