Accessibility links

روني يعود إلى إيفرتون بعد 13 عاما


روني خلال توقيعه لإيفرتون -المصدر: حساب اللاعب على تويتر

عاد المهاجم الإنكليزي واين روني إلى فريق بداياته إيفرتون بعد مسيرة 13 عاما مع مانشستر يونايتد، في محاولة لاستعادة مكانته ومركزه في منتخب بلاده.

وسيعاود "الفتى الذهبي" للكرة الإنكليزية روني (31 عاما) ارتداء قميص إيفرتون لعامين بعدما ترك القطب الأزرق لمدينة ليفربول في 2004 وهو في الـ18 من عمره، للالتحاق بـ"الشياطين الحمر" مقابل 27 مليون جنيه استرليني (35 مليون دولار).

إلا أن القيمة المالية لروني العائد اختلفت تماما عما كانت عليه لدى انتقاله مع بدء سطوع نجوميته إلى ملعب "أولد ترافورد"، إذ لم يكن هذه المرة سوى "فارق عملة" في صفقة انتقال لوكاكو (24 عاما) إلى مانشستر يونايتد.

وكلف ضم لوكاكو يونايتد 75 مليون جنيه (دون احتساب الحوافز)، ما يجعل منها خامس أغلى صفقة في تاريخ كرة القدم. أما روني، فقدرت قيمته بـ11 مليون يورو.

وأعلن روني بنفسه الأحد عودته إلى نادي نشأته، إذ نشر صورة له على حسابه على "تويتر" بالقميص الأزرق وهو يوقع العقد، مرفقا إياها بتعليق "أنا متلهف للعودة إلى إيفرتون، أتطلع بفارغ الصبر إلى لقاء رونالدو كومان والزملاء".

وفي بيان منفصل، أشار اللاعب الذي حمل شارة قيادة يونايتد والمنتخب "منذ فترة وأنا أقول إن إيفرتون هو الفريق الوحيد الذي يمكن أن ألعب معه في الدوري الإنكليزي غير مانشستر يونايتد، وبالتالي فأنا سعيد بتحقيق هذه الخطوة".

ويحمل روني رقمين قياسيين هما أفضل هداف ليونايتد (253 هدفا) والمنتخب الإنكليزي (53 هدفا)، إلا أن مكانته في "الشياطين الحمر" تراجعت منذ تولي البرتغالي جوزيه مورينيو الإشراف على الجهاز التدريبي مطلع الموسم المنصرم. كما استبعد عن تشكيلة بلاده.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG