Accessibility links

لماذا تستخدم الفئران في التجارب الطبية؟


دور مهم تلعبه الفئران في التجارب الطبية

تلعب الفئران والجرذان دورا أساسيا في التجارب الطبية التي تتراوح بين اختبار عقاقير لمعالجة أمراض مستعصية وبين إنتاج مكملات غذائية.

وتثبت الأرقام أهمية هذا الدور، إذ تمثل الفئران 95 في المئة من حيوانات المختبرات التي تساهم الاختبارات عليها بصورة مستمرة في تطوير علم الطب والعقاقير.

فلماذا يتم استخدام هذه الكائنات على وجه الخصوص؟

  • يتعلق السبب الأول بالحجم: الفئران صغيرة ويمكن الحفاظ عليها بسهولة، كما تتأقلم بسرعة مع البيئة المحيطة بها.

  • تشبه خصائص القوارض الجينية والبيولوجية والسلوكية إلى حد كبير تلك التي لدى البشر، كما أن أعراضا متعددة قد يمر بها الإنسان يمكن استنساخها بسهولة في بيئة الفئران والجرذان.

  • تتكاثر الفئران بسرعة وتتراوح فترة حياتها بين سنتين وثلاث سنوات، ما يسهل من عملية مراقبة أجيال عديدة منها في وقت قصير.

  • يمكن شراء الفئران والجرذان بكميات كبيرة دون أن تتحمل المختبرات الطبية أعباء مادية كبيرة.

  • تتمتع القوارض عامة بطباع هادئة، كما أنها قابلة للتعلم.

  • يتم استيلاد معظم الفئران والجرذان التي يتم استخدامها في التجارب الطبية داخليا، ما يجعلها متطابقة جينيا بصورة كبيرة. ويساعد ذلك الباحثين على توحيد نتائج الأبحاث.​
XS
SM
MD
LG