Accessibility links

البنتاغون: قاذفات أميركية حلقت قرب الساحل الشرقي لكوريا الشمالية


قاذفات بي1 بي تحلق مع مقاتلات كورية جنوبية في تدريبات عسكرية(الصورة مأخوذة في 18 أيلول)

أعلن البنتاغون السبت تحليق قاذفات أميركية قرب الساحل الشرقي لكوريا الشمالية بهدف توجيه "رسالة واضحة" إلى بيونغ يانغ التي تثير استفزازاتها غضب الرئيس دونالد ترامب.

وقالت المتحدثة باسم البنتاغون دانا وايت في بيان "إنه الموقع الأبعد في شمال المنطقة المنزوعة السلاح الذي تحلق فوقه طائرة أو قاذفة أميركية قبالة السواحل الكورية الشمالية في القرن الحادي والعشرين، ما يؤكد مدى الجدية التي نتعامل بها مع السلوك الخطير لكوريا الشمالية".

وأضافت وايت أن "هذه المهمة دليل على العزم الأميركي ورسالة واضحة مفادها أن لدى الرئيس العديد من الخيارات العسكرية لإلحاق الهزيمة بأي تهديد كان".

وهاجم ترامب الجمعة الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون، وحذره من "اختبار لم يشهد مثله من قبل". وذكر بيان صادر عن البيت الأبيض أيضا أن ترامب ورئيس كوريا الجنوبية مون جيه-إن اتفقا، خلال اجتماعهما الخميس على تعزيز "الوضع الدفاعي المشترك بما في ذلك عبر امتلاك كوريا الجنوبية معدات عسكرية متقدمة للغاية وتطويرها".

XS
SM
MD
LG