Accessibility links

مانافورت يعرض 12 مليون دولار لتسهيل شروط إقامته الجبرية


بول مانافورت

عرض مدير حملة الرئيس دونالد ترامب الانتخابية في الفترة الواقعة بين حزيران/ يونيو وآب/ أغسطس 2016 بول مانافورت وضع أصول بأكثر من 12 مليون دولار ككفالة للتخفيف من قيود الإقامة الجبرية المفروضة عليه، بحسب مستندات قدمها فريقه القانوني إلى محكمة فدرالية في العاصمة واشنطن.

وتتهم المحكمة مانافورت بغسيل الأموال والتآمر ضد الولايات المتحدة، في إطار التحقيقات المتعلقة بالتدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية الأميركية السابقة.

وينقسم المبلغ الذي اقترحه فريقه القانوني إلى أصول تأمينية بقيمة 4.5 ملايين دولار وأخرى عقارية تقدر بحوالي ثمانية ملايين دولار.

واقترح أن تحد تنقلاته لتقتصر على نيويورك وواشنطن وفلوريدا، بدلا من أن يكون قيد الإقامة الجبرية داخل منزله.

وكانت المحكمة قد حددت كفالة بقيمة 10 ملايين دولار يدفعها مانافورت الذي تراقبه السلطات إلكترونيا لضمان عدم سفره خارج البلاد، إذا لم يستجب لاستدعاء المحكمة له أو إذا خالف شروط إقامته الجبرية داخل منزله.

ووجهت محكمة فدرالية الأسبوع الماضي أولى الاتهامات في قضية التدخل الروسي إلى مانافورت ومساعده ريك غيتس والمستشار السابق بحملة ترامب جورج بابادوبولوس، في إطار التحقيقات التي يجريها المدعي الخاص روبرت مولر.

وكانت وزارة العدل قد كلفت المحامي ومدير مكتب التحقيقات الفدرالي الأسبق روبرت مولر بإجراء تحقيق مستقل حول مزاعم التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية لعام 2016، عقب إقالة الرئيس دونالد ترامب لمدير مكتب التحقيقات الفدرالي السابق جيمس كومي من منصبه.

XS
SM
MD
LG