Accessibility links

واشنطن تدين مهاجمة موكب رئيس الوزراء الفلسطيني


رئيس الحكومة الفلسطينية رامي الحمد الله - أرشيف

أدانت الولايات المتحدة الهجوم على موكب رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله لدى خوله إلى قطاع غزة الثلاثاء.

وقال جيسون غرينبلات مبعوث الرئيس الأميركي للشرق الأوسط في تغريدة على موقع تويتر "ندين الهجوم على رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله".

واتهم غرينبلات تنظيمات فلسطينية بالمسؤولية عن تدهور أوضاع سكان القطاع "لقد تم وضع أهل غزة على حافة الانهيار بسبب حماس والجهاد الإسلامي والجماعات المتطرفة الأخرى". وأضاف غرينبلات أن "الهجوم على وفد السلطة الفلسطينية الذي كان متوجها لافتتاح محطة معالجة المياه هو اعتداء على سلامة سكان غزة. نتمنى الشفاء العاجل للجرحى".

وحملت الرئاسة الفلسطينية حركة حماس المسؤولية الكاملة عما سمته العدوان الغادر على موكب رئيس الوزراء ورئيس جهاز المخابرات العامة والمرافقين لهما، وأكدت أن الرئيس محمود عباس سيعقد سلسلة اجتماعات خلال الأيام المقبلة لاتخاذ القرارات المناسبة حول هذا التطور الخطير.

آخر تحديث: 18:20 ت غ

وقع انفجار أثناء دخول موكب رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله إلى قطاع غزة الثلاثاء.

وأفادت مصادر أمنية في القطاع وشهود عيان بإصابة سبعة من عناصر الأمن بجروح، مشيرة إلى أن الحمد الله لم يصب بأذى.

وأدى التفجير إلى تدمير ثلاث من سيارات الموكب.

وقطع الحمد الله زيارته من دون أن يلتقي بأي مسؤول من حماس، وعاد إلى الضفة الغربية.

ووصف رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس في بيان التفجير "بالاستهداف الجبان"، محملا حركة حماس التي تسيطر على القطاع المسؤولية عما جرى.

ودانت حماس من جانبها الانفجار، وقالت إن هذه "الجريمة جزء لا يتجزا من محاولات العبث بأمن غزة".

وأعلن أمن حماس في القطاع اعتقال ثلاثة أشخاص وبدء التحقيق معهم.

XS
SM
MD
LG