Accessibility links

الأطراف الفلسطينية تبدأ محادثات لتشكيل حكومة وحدة


جانب من مراسم توقيع اتفاق المصالحة بين فتح وحماس الشهر الماضي

تبدأ الفصائل الفلسطينية في القاهرة الثلاثاء اجتماعات تبحث سبل تطبيق اتفاق المصالحة الوطنية بين حركتي فتح وحماس التي تسيطر على قطاع غزة. ومن المقرر أن تتواصل الاجتماعات التي تراعها مصر لثلاثة أيام.

ووصل مسؤولون من 13 فصيلا فلسطينيا رئيسيا الاثنين إلى العاصمة المصرية للمشاركة في المحادثات التي ستتركز على سبل تشكيل حكومة وحدة جديدة حتى إجراء انتخابات تشريعية ورئاسية.

ووقعت حماس وفتح في 12 تشرين الأول/أكتوبر اتفاق مصالحة في القاهرة. وبموجب هذا الاتفاق يفترض أن تستعيد السلطة الفلسطينية السيطرة على قطاع غزة بحلول الأول من كانون الأول/ديسمبر المقبل.

وبموجب الاتفاق، سيسعى الطرفان أيضا الى تشكيل حكومة وفاق بينما يمكن لحماس أن تنضم في نهاية المطاف إلى منظمة التحرير الفلسطينية، الشريك التفاوضي الرئيسي لإسرائيل في محادثات السلام.

وقال منسق الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، نيكولاي ملادينوف إن محادثات المصالحة بين الفرقاء الفلسطينيين، يجب أن تنجح، محذرا من أن الفشل سيؤدي على الأرجح إلى صراع آخر مدمر.

وأوضح في إفادة أمام مجلس الأمن الدولي الاثنين، أن على جميع الأطراف أن تكون مستعدة لتقديم تنازلات في سبيل السلام.

XS
SM
MD
LG