Accessibility links

معرض يؤرخ لألفي سنة من التاريخ المسيحي في الشرق


مشاهدة الأيقونات والتحف في "معهد العالم العربي" - أ ف ب/ باتريك كوفاريك

يعرض "معهد العالم العربي" في باريس ابتداء من الثلاثاء مقتنيات تؤرخ لألفي سنة من التاريخ المسيحي في الشرق.

ويستمر هذا المعرض حتى الـ14 من كانون الثاني/يناير، وسيتيح للزوار الاطلاع على أغراض ليتورجية ونسخ من الإنجيل وأيقونات.

مشاهدة مقتنيات المعرض - أ ف ب / باتريك كوفاريك
مشاهدة مقتنيات المعرض - أ ف ب / باتريك كوفاريك

ويقدم هذا المعرض، وفق وكالة الصحافة الفرنسية، طرحا يذهب أبعد من شعور الأقليات بالقلق والاضطهاد الذي يدفعها إلى الهجرة، بل يحاول أن "يعيد قراءة المسألة بشكل أفضل"، حسب ما يقول المونسنيور باسكال غولنيتش المدير العام لجمعية "لوفر دوريان" الشريكة في المعرض.

جانب من معرض ألفي سنة من التاريخ المسيحي في الشرق - أ ف ب /باتريك كوفاريك
جانب من معرض ألفي سنة من التاريخ المسيحي في الشرق - أ ف ب /باتريك كوفاريك

وإضافة إلى الأعمال والمقتنيات التي قدّمتها مؤسسات غربية كبيرة، حصل "معهد العالم العربي" على مقتنيات من الطوائف المشرقية نفسها، منها نسخة ملوّنة من الإنجيل تعود إلى القرن السادس، هرّبتها إلى بيروت بطريركية السريان الأرثوذكس لحمايتها.

ومن المعروضات أيضا أيقونة تصوّر رقاد مريم العذراء وكأس فضيّة مذهّبة وفرمان عثماني ومجسم خشبي لكنيسة القيامة، ما يؤرخ للمسيحية في الشرق بتنوّع جماعاتها بين الروم والأقباط والكلدان الأشوريين والسريان والأرمن والموارنة.

أ ف ب / باتريك كوفاريك
أ ف ب / باتريك كوفاريك

أ ف ب/باتريك كوفاريك
أ ف ب/باتريك كوفاريك

ويقابل المعرض بين "أزمنة الاضطهاد" من جهة، وأزمنة "التفاعل الثقافي" بين المسلمين والمسيحيين من جهة أخرى، ومن بين المعروضات ما يشهد على هذا الحوار بين الديانات في الشرق، ومن ذلك زجاجة مزيّنة بمشاهد من الحياة في الأديرة، على الطريقة الإسلامية. وتعود هذه الزجاجة إلى القرن الـ13 في سورية.

صورة الزجاجة - أ ف ب / باتريك كوفاريك
صورة الزجاجة - أ ف ب / باتريك كوفاريك

XS
SM
MD
LG