Accessibility links

عفو رئاسي عن 231 سجينا.. أوباما يصنع التاريخ مرة أخرى


الرئيس باراك أوباما في قاعدة ماكديل الجوية في فلوريدا (6/12/2016)

عفا الرئيس باراك أوباما عن 78 سجينا، وخفف أحكام 153 سجينا آخر، مدانين بارتكاب جرائم فيدرالية.

وقال البيت الأبيض في بيان إن القرار الذي يشمل 231 مدانا، سابقة في الولايات المتحدة، إذ إنه الأكبر الذي منحه أي رئيس أميركي في التاريخ.

ومع تقليص عقوبة الـ153، يكون الرئيس قد خفف إلى الآن الحكم عن 1176 شخصا، بينهم 395 يقضون أحكاما بالسجن مدى الحياة، فيما وصل عدد السجناء الذين عفا الرئيس عنهم إلى 148.

وأثبت الـ231 سجينا، حسب البيت الأبيض، أنهم على استعداد للاستفادة من فرصة ثانية. فبالنسبة لمتلقي العفو، كانوا خلال فترة سجنهم منتجين في محيطهم، وقدموا مساهمات "ذات معنى" في المجتمع.

أما بالنسبة لمتلقي تخفيف العقوبة، فهم أولئك الذين استغلوا وقتهم في السجن في المشاركة في الدورات التعليمية والتدريب المهني والعلاج من تعاطي المخدرات.

وهذا جدول يوضح قرارات العفو التي أصدرها أوباما الذي تنتهي فترته الرئاسية الثانية في الـ20 من كانون الثاني/يناير المقبل، مقارنة برؤساء سابقين:

المصدر: البيت الأبيض نقلا عن وزارة العدل
المصدر: البيت الأبيض نقلا عن وزارة العدل

المصدر: البيت الأبيض/ وسائل إعلام أميركية

XS
SM
MD
LG