Accessibility links

كيني وأميركية يفوزان بماراتون نيويورك


الفائزان بالمركزين الأول والثاني في ماراتون نيويورك

أحرز العداءان الكيني جوفري كيبسانغ كاموورور والأميركية شالاين فلاناغان المركز الأول في ماراتون نيويورك الأحد، وذلك بعد خمسة أيام على أول اعتداء تشهده المدينة منذ هجمات 11 أيلول/سبتمبر 2001.

وقطع كاموورور مسافة 42.195 كلم في ساعتين و10 دقائق و53 ثانية، متقدما على مواطنه ويلسون كيبسانغ (2:10.56 سا) والإثيوبي ليليسا ديسيسا (2:11.32 سا).

وهو الفوز الأول لكاموورور في سباقات الماراتون. وكان حل ثانيا في نسخة 2015 ويملك العديد من الألقاب في سباقات اختراق الضاحية ونصف الماراتون.

وحققت فلاناغان فوزا تاريخيا بمنحها الولايات المتحدة أول لقب للسيدات في هذا الماراتون منذ 40 عاما وتحديدا منذ فوز ميكي غورمان عام 1977، قاطعة المسافة بزمن ساعتين و26 دقيقة و53 ثانية، متقدمة على الكينية ميري كيتاني (2:27.54 سا) والإثيوبية ماميتو داسكا (2:28.08 سا).

ولم تستطع فلاناغان وصيفة أولمبياد بكين 2008 في سباق 10 آلاف متر، حبس دموعها على منصة التتويج بسبب سعادتها بالفوز بأحد أفضل سباقات الماراتون في العالم، وكذلك الأسبوع العصيب الذي عاشته مع سكان نيويورك عقب اعتداء الأربعاء الذي أدى إلى مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 12 بجروح في مانهاتن.

وقالت "كنت أحلم بالفوز بسباق مثل هذا منذ كنت صغيرة، لا أقدر على وصف ما أشعر به"، مضيفة "الأيام الأخيرة كانت صعبة على سكان نيويورك، على شعبنا وكنت أقول خلال السباق إنه لن تكون هناك هدية أجمل من منح البسمة إلى بلدنا".

وأقيم السباق وسط إجراءات أمنية مشددة بعدما أقدم الأوزبكستاني سيف الله سايبوف (29 عاما) على دهس مارة وراكبي دراجات هوائية بشاحنة مؤجرة في مانهاتن.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG