Accessibility links

اختبار جديد لتحديد العمر المحتمل للإصابة بالزهايمر


مختبر أبحاث في الزهايمر- أرشيف

طور باحثون اختبارا وراثيا يسمح من خلاله بتقدير العمر المحتمل للأشخاص الذين يواجهون خطر الإصابة بمرض الزهايمر.

ويرتكز الاختبار على تحليل تغييرات وراثية لكبار السن، خاصة في مورثة "ايه بي او إي" المعروفة بتسببها في زيادة كبيرة في خطر الإصابة بالزهايمر.

ويكون المعدل المرتفع في هذا الاختبار الجديد مؤشرا على أنهم يواجهون خطر الإصابة بأعراض المرض قبل 10 سنوات، مقارنة بالأشخاص الذين يسجلون معدلا منخفضا.

وقال أندرس دايل من كلية الطب في جامعة كاليفورنيا بسان دييغو، وهو أحد معدي هذه الدراسة، إن هذا الاختبار يقدم أداة تقييمية جديدة ليس لخطر الإصابة بالمرض خلال الحياة وحسب، بل يقدم توقعا في أي عمر ستظهر الأعراض.

ورأى أن هذه النتائج ستساعد على الوقاية من المرض، وتحسين التجارب السريرية من خلال تحديد المرضى الأكثر قابلية للتجاوب مع علاج جديد.

وستساعد أيضا، حسب أطباء الأعصاب، على إعطاء المريض أدوية في أقرب وقت ممكن قبل تقدم المرض.

لكن الباحثين أكدوا ضرورة إجراء المزيد من الدراسات للتثبت من صحة دراستهم.

المصدر: خدمة دنيا

XS
SM
MD
LG